الاثنين، يناير 03، 2011

نظام الي جديد في مجال المكتبات والمعلومات TLS

TLS هذا النظام الجديد يقوم بتطبيق المواصفات القياسية العالمية المستخدمة في مجال المكتبات مع أحدث التقنيات العالمية المستخدمة في نظم المعلومات واضعين في الإعتبار تلبية احتياجات المكتبات العربية . والنظام يعمل من خلال الانترنت ويقوم بميكنة الأعمال الأساسية الفنية في المكتبة ويوفر فهرسا ببليوجرافيا لمقتنيات المكتبة مطبقا في ذلك أشكال مارك الدولية بالإضافة إلى نظم الخدمات الأخرى التي يقدمها للمستفيد كالبحث والاسترجاع والاستعارة والحجزلمقتنيات المكتبة من خلال استخدام النظام عبرالانترنت.
مزايا النظام :
1. التفاعل التام بين واجهتي الاستخدام العربية والإنجليزية.
2. إمكانية دعم أنواع المكتبات المختلفة (العامة – الخاصة – المتخصصة).
3. دعم صيغة مارك التي تتلاءم مع قواعد الفهرسة العالمية.
4. امكانية تحميل بيانات الكتب من خلال البحث في المكتبات الخارجية من خلال نظام Z39.50.
5. دعم استخدام الترميز العمودي ( البار كود ).
6. إمكانية نقل البيانات الموجودة بسهولة إلى النظام الجديد.
7. إتاحة النظام الوصول لقاعدة بيانات المكتبة، لعملاء ومستخدمي المكتبة عبر الإنترنت.
8. امكانية تعريف أجندة الاجازات السنوية والشهرية لمراعاة حساب الغرامات.
9. النظام يعمل علي أقوي قواعد البيانات أوراكل.
10. متاح طوال الوقت لانه مصمم ليعمل من خلال الويب WEB.
11. امكانية ارسال بريد الكتروني أو رسائل قصيرة SMS للمستفيدين.
12. يدعم البحث المركب من خلال العلاقات المنطقية (AND-OR).
13.يمكن المستخدم من عمل تصحيح لغوى (Spell checking) لكل من العربية والإنكليزية.
14. يسمح النظام بالتعامل مع المجلدات بسهولة تامة.
15.طباعة رقم الطلب وكود الكتاب بالباركود من خلال النظام.
16.طباعة كروت للطلبة بالصورة والباركود.
17.متعدد الفروع (مكتبات فرعيه).
مكونات النظام :
1. الفهرسة
2. البحث
3. الإستعارة
4. ضبط المسلسلات .
5. التزويد
6. الجرد
7. قوائم الضبط الاستنادي.
8. الخدمات عبر الإنترنت OPAC.
9. إدارة وأمن النظام
10. التقارير
خصائص الفهرسة :
1- يتيح عمل التسجيلة مباشرة من قواعد البيانات الدولية من خلال بروتكول Z39.50 والبحث في المكتبات العالمية وعرضها في الشكل المعياري مارك 21 وكذلك عرض صورة الغلاف.
2- يتيح إنشاء التسجيلات الببليوجرافية و الاستنادية, و تعديلها طبقا لأحدث طبعات الشكل الاتصالي المعياري مارك 21لجميع أوعية المعلومات .
3- يتيح رسائل و شاشات مساعدة وصفية للحقول و المؤشرات و الحقول الفرعية.
4- يتيح إضافة صور للأغلفة الأوعية و أي ملفات ملحقة بالأوعية إلي التسجيلات الببليوجرافية.
5- يستخرج النظام تقارير بمقتنيات المكتبة ومعدلات إدخال الأوعية.
6- يسمح النظام باستيراد و/أو تصدير التسجيلات الببليوجرافية.
7.للحصول على فهرسة الوعاء يتم البحث برقم تدمك أو بالعنوان أو المؤلف ويقوم النظام بالبحث فى مكتبة الكونجرس وفى حوالى 60 مكتبة وجامعة للحصول على فهرسة الوعاء
خصائص البحث:
1 – يمكن النظام الباحث من الربط بين أكثر من عنصر من عناصر البحث كالعنوان و المؤلف و الكلمة الدالة على سبيل المثال، و ذلك لضمان الحصول على النتائج المطلوبة.
2 – يساعد النظام الباحث في إجراء عملية البحث من خلال تحديد مجموعة من الروابط المنطقية مثل ( و – أو).
3 – يقدم النظام مجموعة من الضوابط التي تطبق على أنواع البحث المتعدد سواء السريع أو المتقدم تفيد هذه الضوابط في تحديد نتائج البحثوفقاً لرغبة المستفيد من هذه الضوابط
(مكان النشر – سنة النشر – نوع الوعاء – اللغة – الموقع – السلسله )
4 – يقدم النظام نتائج البحث في أشكال متعددة منها المبسط و الكامل و شكل مارك المعياري بالإضافة إلى إمكانية طباعة بعض أو كل هذه النتائج أوارسالها بالبريد لشخص أو عدة أشخاص
5 – يمكن النظام الباحثين المسجلين في قاعدة بيانات المكتبة من حجز الأوعية التي يرغبون بها لفترات معينة عبر الإنترنت وذلك لتسهيل حصولهم عليها فيما بعد

هناك 3 تعليقات:


  1. جامعة المدينة العالمية
    http://www.mediu.edu.my/ar/
    المكتبة الرقمية
    http://dlibrary.mediu.edu.my/

    تمثل المكتبة الرقمية لجامعة المدينة العالمية من أبرز الصور الداعمة للبحث العلمي للدارسين والمتخصصين والباحثين في شتى فروع المعرفة؛ حيث تضم أكثر من خمسين ألف مرجع، تغطي كافة التخصصات الأكاديمية، وتقوم بالتحديث المستمر لهذا المحتوى؛ مما يحقق تراكمًا معرفيًا ضخمًا على المدى البعيد.
    الرؤية:
    إتاحة قاعدة عريضة من المعلومات والبحوث العلمية المسموعة والمقروءة لخدمة الطلاب والباحثين المعتزين بالقيم الإسلامية القادرين على مواجهة التحديات، والمشاركين في نهضة المجتمعات.
    الرسالة:
    تقديم الخدمات المكتبية الرقمية والمصورة والمسموعة المتكاملة.
    الهدف من المكتبة الرقمية:
    1. نشر الرصيد العلمي في سائر فنون العلم والمعرفة وتعميمه بأسلوب يحقق الفائدة العلمية المرجوة.
    2. توظيف التقنية الحديثة والاستفادة القصوى ممّا تُتيحه من إمكانات هائلة في مجال المكتبات وبالأخص الشبكة العالمية للمعلومات “الإنترنت”.
    3. خدمة الدارسين والباحثين في شتّى بقاع الأرض بما يُوفِّر عليهم الجهد والوقت في التصفّح والعرْض والبحث بطريقة عرْض تتناسب مع المعايير العالمية للمكتبات.
    4. التعاون والمشاركة والتسويق المتبادل للموارد المكتبية مع الجهات المختصة.
    موقع المكتبة الرقمية
    http://dlibrary.mediu.edu.my/

    ردحذف